5 فوائد واستخدامات لماء الورد {وكيفية تحضيره}

لقد استُخدم ماء الورد لعدة قرون في المستحضرات الطبيعية للعناية بالبشرة والجمال، وفي العطور والمنظفات المنزلية، وحتى في الطهي. ووفقًا لأطباء الأمراض الجلدية، نظرًا لقدرات ماء الورد الطبيعية المضادة للأكسدة والمضادة للميكروبات والالتهابات، فقد يصبح إضافة قيّمة في روتينك للعناية ببشرتك وجمالك.

على سبيل المثال، وفقًا لمراجعة منهجية نشرت عام 2017 في Complementary Therapies in Medicine، تشير الدراسات إلى أن استخدامات ماء الورد تشمل التطهير والترطيب وشفاء الجلد الجاف، أو الملتهب، أو المُعرّض للإصابة بحب الشباب، أو الأحمر، أو التالف. كما أنه يُعد إضافة رائعة إلى منظف الغسيل، بالإضافة إلى كونه رذاذ طبيعي للغرفة والملابس والجسم.

ما هو ماء الورد؟

يُصنع ماء الورد عن طريق نقع أو تقطير بتلات الورد بالبخار في الماء. ويعتبر منتجًا ثانويًا لعملية تصنيع زيت الورد العطري، وهي عملية تستخدم التقطير بالبخار لعزل زيوت الورد المتطايرة. ورغم أن ماء الورد ليس مركزًا مثل زيت الورد، إلا أنه محلول يحتوي على مركبات مفيدة موجودة في بتلات الورد. حتى أنه يحتوي على كمية صغيرة من زيت الورد العطري.

عادة ًما يتم صنع ماء الورد باستخدام بتلات نباتات الورد الدمشقي، ولكن يمكن صنعه أيضًا باستخدام بتلات نبات الورد الملفوف. والاسم الرسمي لماء الورد المقطر هو Rosa damascena flower distillate.

والورد الدمشقي ينتمي إلى عائلة الورديات التي تضم حوالي 200 نوع مختلف من أنواع الورد. نباتات الورد غنية بشكل طبيعي بمضادات الأكسدة بما في ذلك الفلافونويدات، بالإضافة إلى عدد من الفيتامينات. هذا هو السبب في أن ماء الورد يعتبر قابضًا، ومنظفًا، ومهدئًا، ومرطبًا للبشرة والشعر.

يعتبر نبات الورد “عشبًا قديمًا مقدسًا”. حيث تشير بعض السجلات إلى أنه يتمتع بتاريخ طويل جدًا من الاستخدام، تاريخ يعود  إلى عصر الرومان القدماء. وقبل توفر العطور والمنظفات التجارية بعهد بعيد، كان يُستخدم زيت الورد لرائحته الزهرية الحلوة وتأثيراته المضادة للالتهابات. ويعتقد أيضًا أن كليوباترا نفسها استخدمت زيت الورد ومائه للمساعدة في الحفاظ على مظهر بشرتها ولخصائصهما المثيرة للشهوة الجنسية.

في بابل القديمة، استخدم زيت الورد ومائه في مجموعة متنوعة من الأدوية والطقوس. وتاريخياً، استخدم أيضًا في الهند وإيران لإضافة نكهة إلى المأكولات المَلكية، وكذلك لصفاته الطبية، بما في ذلك القدرة على تهدئة الألم والالتهابات وآلام البطن والمشكلات الهضمية ومشاكل القلب وتشنجات الحيض.

أهم 5 فوائد لماء الورد

1. له تأثيرات مضادة للأكسدة ويحارب أضرار الجذور الحرة

كمصدر غني بمضادات الأكسدة، يمكن لماء الورد أن يساعد في تقوية خلايا الجلد وتجديد أنسجته. إنه حتى خيار رائع للأشخاص الذين يعانون من البشرة الحساسة أو المسنة. بالإضافة إلى ذلك، تشير الدراسات إلى أن مضادات الأكسدة في الورد تمنحه خصائص مضادة للسكري ومخففة للآلام ومضادة للفيروسات ومضادة للجراثيم وربما حتى مضادة للسرطان (على الرغم من أنها أكثر وضوحًا في زيت الورد عن ماء الورد).

قد تتفاجأ بمعرفة عدد المركبات العلاجية الموجودة في بتلات الورد. فهي تشمل:

  • جيرانيول: الذي ثبت أن له آثار مضادة للأكسدة ومضادة للسرطان.
  • سيترونيليل أسيتايت: الذي يعطي الورد نكهته ورائحته اللطيفة.
  • سيترونيلول: (يوجد أيضًا في زيت السترونيلا)
  • يوجينول: أحد مضادات الأكسدة القوية التي تكافح الإجهاد التأكسدي.
  • ميثايل يوجينول: مطهر ومخدر طبيعي.
  • نيرول: مركب مضاد حيوي طبيعي.
  • سيترال: له خصائص مضادة للميكروبات.
  • كارفون: يساعد على الهضم.
  • وأخرى.

كيف يساعد ماء الورد في تقليل علامات الشيخوخة؟ تظهر الأبحاث أن الورود تحتوي على مضادات أكسدة تقاوم الجذور الحرة التي تشجع على تلف الجلد وظهور علامات شيخوخة الجلد مثل التجاعيد، والبقع الداكنة، والجفاف، إلخ. وعن طريق مكافحة آثار الجذور الحرة، قد يساعد ماء الورد الجلد على الاحتفاظ بالرطوبة، واستعادة ملمسه ولونه.

2. يُلطف من جفاف الجلد والتهاباته وكذلك حب الشباب

لماذا يًعتبر ماء الورد مفيدًا لبشرتك؟ قد تساعد قدرته على مكافحة العدوى البكتيرية وتهدئة الالتهابات أولئك الذين يعانون من حب الشباب أو التهاب الجلد أو الوردية. وقد وجدت دراسة في عام 2010 أن المركبات الموجودة في بتلات الورد تظهر أنشطة قوية مضادة للجراثيم، حتى بالمقارنة مع الزيوت العطرية الأخرى.

كما يمكنه أيضًا اعادة النضارة والنعومة والاشراق واللون إلى الجلد الذي عانى في الماضي، وربما المساعدة في تقليل ظهور البقع والندبات الداكنة. والاستخدامات الأخرى له تتضمن تهدئة الجفاف واحمرار الجلد والحروق الناتجة عن شفرات الحلاقة والشعر المنغرس.

يمكن لاستخدام ماء الورد أن يساعد بشرتك على ألا تزداد دهنية ًأو جفافًا. ما عليك سوى صب عدة قطرات على وسادة قطنية ناعمة، ثم امسحي بها فوق المنطقة المتهيجة من جلدك للمساعدة في الترطيب وتعزيز عملية الشفاء.

أخيرًا، ثبت أن له آثارًا طبيعية مكافحة للألم، لأنه يعمل كمسكن.

3. يحارب الالتهابات في الفم والعين

لأنه يتمتع بتأثيرات مضادة للميكروبات، تتم إضافة ماء الورد لبعض غسولات الفم وقطرات العين. وجدت بعض الدراسات أنه قادر على تقليل القرح والتقرحات في الفم، بالإضافة إلى المساعدة في علاج التهابات العين مثل العين الوردية أو التهاب الملتحمة. إن قدرته على المساعدة في منع العدوى وعلاجها ترجع إلى إمكاناته المضادة للبكتيريا والمضادة للالتهابات. وقد يساعد أيضًا في تخفيف الألم الناتج عن الالتهابات لأنه مسكن طبيعي.

هل يفعل ماء الورد أي شيء لرائحة الفم الكريهة؟ لأنه قادر على تقوية الأسنان ويوفر الحماية ضد التهابات اللثة والبكتيريا، فمن المحتمل أن يساعد في جعل رائحة أنفاسك أكثر انتعاشًا.

4. يساعد في مكافحة قشرة الرأس ويغذي الشعر

رغم عدم وجود الكثير من الأبحاث التي تثبت فعالية ذلك، إلا أن البعض يزعم أن ماء الورد يجعل شعرهم أكثر قوة وتألقًا وأقل عرضة لقشرة الرأس. كما يمكن أن تساعد خواصه المضادة للالتهابات والمطهرة أيضًا في الدفاع عن التهاب جلد فروة الرأس وكذلك الشعر المنغمس.

5. يُضفي رائحة ومذاق

يمكن استخدام ماء الورد كقاعدة عطرية في صناعة العطور أو معطر الغرفة. يتمتع كل من زيت الورد ومائه برائحة زهرية غنية جدًا حلوة وحارة قليلاً. ويقال أن الرائحة تتمتع بقدرات مهدئة وتعزز الحالة المزاجية بشكل طبيعي، مما يجعلها مفيدة لأولئك الذين يعانون من القلق أو الاكتئاب أو الصداع، وذلك وفقًا لبعض الأبحاث.

في حين أن استخدامات الطهي قد لا تحظى بشعبية كبيرة في أماكن مثل الولايات المتحدة، فإن الطهي بماء الورد شائع في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والهند.

ستجدين ماء الورد في وصفات مثل حساء الخروف، وأطباق الأرز، والسلطات. وقد تكونين على دراية بمشروبات ماء الورد، مثل مشروبات الصودا الكحولية المصنوعة من Campari أو Aperol أو الورد الفوار. والاستخدامات الأخرى لماء الورد عند الطهي تشمل صنع المربى، إضافات السلطة، والحلوى المثلجة، و الكعك المُكوب، ومشروبات بنكهات الفواكه.

الأنواع والأشكال

يمكنك شراء ماء الورد في العديد من متاجر الأطعمة الصحية ومتاجر مستحضرات التجميل وعبر الإنترنت. يمكن استخدام ماء الورد النقي بمفرده أو مع عدد من مكونات البشرة والشعر والتطهير الأخرى.

وفقًا لموقع Dermatocare الإلكتروني، “ماء الورد المحضر بواسطة التقطير بالبخار شفاف وله رائحة باهتة من الورد النضر. أما ماء الورد الذي له رائحة ورد قوية يُصنع عن طريق إضافة تابوت الورد (عطر) إلى الماء بدلاً من التقطير بالبخار”.

نظرًا لأن العديد من العلامات التجارية الشائعة تحتوي على مواد كيميائية في شكل مواد حافظة أو إضافات، فهناك بعض الأشياء التي يجب التأكد منها عند شراء ماء الورد:

  • معتمد على أنه عضوي، من الناحية المثالية.
  • منتج مصنوع بواسطة التقطير بالبخار.
  • مُكوّن ماء الورد أولاً أو أعلى في قائمة المكونات، وليس أسفل القائمة. وابحثي عن الاسم (Rosa damascena flower distillate). وإذا رأيت هذا الاسم في قائمة المكونات (rose hydrolat) فهذا يشير أيضًا إلى أن ماء الورد مقطر بالبخار.
  • له مظهر شفاف.
  • رائحة خافتة من الورد بدلًا من رائحة قوية.
  • زجاجة معتمة أو زجاجية لتجنب التحلل.

قد ترغبين في البحث عن ماء الورد المصنوع في وادي كازانلوك البلغاري (المعروف أيضًا باسم وادي الورود)، والمعروف تاريخيًا بأنه أحد أكثر المناطق في العالم إنتاجًا لزيت الورد وماء الورد. أما الأماكن الأخرى التي تصنع فيها اليوم منتجات الورود عالية الجودة فتشمل تركيا والمغرب والهند وفرنسا.

قد تجدين ماء الورد النقي وزيت الورد العطري باهظا الثمن بعض الشيء، وهذا منطقي نظرًا لأن الأمر يتطلب حوالي 10000 رطل من بتلات الورد لتقطير رطل واحد فقط من زيت الورد العطري، ومقدار كبير لتحضير ماء الورد المركز. أفضل المنتجات تكون نقية بنسبة 100% ومن فئة عضوية وعلاجية معتمدة.

في حين أنه من الأكثر ملاءمة الشراء من المتاجر، إلا أنه يمكنك أيضًا تحضيره في المنزل. عادة ًما يتم تصنيع ماء الورد المُحضر تجاريًا باستخدام التقطير، ولكن يمكنك ببساطة غلي بتلات الورد ونقعها في الماء.

وصفة تحضير ماء الورد منزليًا:

  • اخلطي 1 كوب من بتلات الورد المعبأة بحزم مع 2 كوب من الماء المقطر. ومن الناحية المثالية، استخدمي بتلات الورد التي لم يتم رشها بالمبيدات الحشرية.
  • اغسلي أي أوساخ وضعي البتلات في وعاء زجاجي، ثم غطيها بكوبيْن من الماء المقطر، المغلي تقريبًا.
  • غطي الخليط واتركيه ينقع لمدة 30 دقيقة. قومي بتصفية الخليط وانقليه إلى قارورة زجاجية.
  • ضعي القارورة في الثلاجة. وسوف يستمر ماء الورد معكِ لمدة أسبوع.

هل يمكنك استخدام ماء الورد يوميًا؟ نعم، طالما أنك لا تواجهين أي تهيج، فيمكنك استخدامه يوميًا.

ماء الورد مقابل زيت الورد العطري:

يختلف ماء الورد عن زيت الورد العطري (الذي لا يجب الخلط بينه وبين زيت بذور الورد، وهو مكون طبيعي آخر للعناية بالبشرة). ومثل ماء الورد، تم استخدام زيت الورد العطري للمساعدة في  السيطرة على بعض المشكلات الصحية، واستُخدم في علاجات التجميل الطبيعية لآلاف السنين. بعض الحالات التي قد يساعد زيت الورد على تحسينها تشمل: حب الشباب، والقلق، والاكتئاب، والوردية، وصداع التوتر، والجروح بطيئة الالتئام، والحساسية، وعدد من الحالات المرتبطة بالالتهابات.

يمكنك استخدام زيت الورد العطري من أجل رائحته عن طريق نشر بعضه في منزلك أو عن طريق استنشاق الزيت مباشرةً. ويمكن أيضًا تطبيقه موضعيًا، وله العديد من الفوائد للجلد؛ ولكن، من الأفضل دائمًا تخفيف الزيوت العطرية باستخدام زيت حامل مثل جوز الهند أو الجوجوبا بنسبة 1:1 قبل تطبيقها موضعيًا.

بعد تخفيف الزيت، قومي بإجراء اختبار على رقعة صغيرة أولاً قبل استخدام الزيت على مناطق أكبر. وبمجرد معرفة أنك لا تعانين من رد فعل سلبي، يمكنك إضافة بضع قطرات من الزيت العطري إلى مصل الوجه، أو إلى حمام دافئ، أو إلى مستحضر أو غسول الجسم. هل يمكنك تناول زيت الورد العطري؟ لا، هذا الزيت غير موصى به للاستعمال الداخلي.

قد تصادفين أيضًا “مستخلص الورد” في بعض المتاجر. إنه مزيج من مستخلص الورد (مذيب مستخرَج) وزيت حامل مثل الجوجوبا. إن له رائحة قوية ويمكن استخدامه مثل ماء الورد. إذا كنت تستخدمين مستخلص الورد، فليست هناك حاجة للتخفيف، لأنه مخفف بالفعل.

كيفية استخدامه ومعلومات عن الجرعة المناسبة

عندما يتعلق الأمر باستخدام ماء الورد (وزيت الورد) في المنتجات منزلية الصنع، فمن المفيد معرفة أن الورد يمتزج جيدًا مع بعض المنتجات والزيوت والعطور الأخرى، بما في ذلك: الصبار، خل التفاح، بندق الساحرة، البرغموت، البابونج، ميرمية كلاري، الشمر، إبرة الراعي، اللبان، الخزامى، الليمون، النيرولي، الباتشولي، خشب الصندل، و يلانج يلانج.

كيفية استخدامه على الوجه:

  • عند استخدام ماء الورد لعلاج حب الشباب، جربي تطبيق مستحضر ضباب الوجه بماء الورد بشكل منتظم، واستخدام تونر ماء الورد. يمكنك تحضير تونر ماء الورد أو مستحضر قابض بنفسك عن طريق مزج بضع قطرات مع غيرها من مركبات التطهير والتنظيف، ومن ضمنها خل التفاح وبندق الساحرة. بمجرد مزج المكونات، اخلطيهم ثم انقلي المزيج إلى قارورة رذاذ زجاجية صغيرة. للتطبيق، نظفي الوجه جيدًا، ربما باستخدام منظف نقي مثل الصابون القشتالي. وبعد ذلك، أغمضي عينيْك، ورشي الوجه بالتونر. ويمكنك فرده على وجهك بالتدليك إذا أردتِ، أو اتركيه يجف بالهواء. ثم أنهِ العملية بمرطب الوجه المفضل لديك للبشرة الجافة، مثل زيت الجوجوبا أو قليل من زبدة الشيا. ضعي المكياج كالمعتاد، أو استخدميه قبل الخلود إلى النوم.
  • خيار آخر إذا كنت تعانين من حب الشباب هو أن وضع قطرة واحدة من زيت الورد العطري النقي على الشوائب ثلاث مرات في اليوم. تأكدي من استخدام قطعة قطن معقمة. إذا كانت القدرة المضادة للميكروبات أكثر من اللازم بالنسبة لك، قومي بتخفيف الزيت قليلاً باستخدام زيت جوز الهند.
  • يمكنك ترك ماء الورد على وجهك طوال اليل عن طريق إضافة بعض منه إلى مصل الوجه خاصتك. اصنعي مرطبك الخاص من خلال مزج بضع قطرات من زيت جوز الهند مع ماء الورد و زيت اللافندر العطري، ثم ضعيه على وجهك. إن زيت جوز الهند بالإضافة إلى ماء الورد يصنعان معًا منظفًا أو مزيلًا جيدًا للمكياج.
  • جربي هذه الوصفة المنزلية للحصول على قناع طبيعي للوجه: اجمعي بين الكركم النقي وماء الورد مع جل الصبار، ثم اتركيه على بشرتك لمدة 20 دقيقة تقريبًا قبل الشطف بالماء الدافئ وتطبيق زيت جوز الهند.

كيفية استخدامه على الجسم:

  • إذا كانت بشرتك جافة، فبعد الاستحمام، رشي ماء الورد من زجاجة رش على جسمك بأكمله، ثم استخدمي غسول الجسم المفضل لديك.
  • قومي بتحضير رذاذ ماء ورد عطر الرائحة يُمكن تطبيقه على جسدك عن طريق الجمع بينه وبين زيوت عطرية مثل زيت الليمون أو عشبة الليمون أو زيت البرتقال أو زيت الجريب فروت أو زيت اللافندر.
  • أضيفي عدة قطرات من ماء الورد النقي إلى حمامك للمساعدة على ترطيب وتهدئة بشرتك (ولجعل رائحتها جيدة).
  • تعانين من الصداع؟ ضعي كمادة منقوعة بماء الورد على جبينك لمدة 45 دقيقة، أو جربي نشر زيت الورد كبديل.
  • أضيفي لغسيلك رائحة زهرية لطيفة بإضافة بضع قطرات إلى منظف الغسيل لديك (يعمل هذا بشكل أفضل إذا كنت تستخدمين منظفًا عديم الرائحة).

كيفية استخدامه على الشعر:

  • ما عليك سوى خلط بضع قطرات من ماء الورد في الشامبو و / أو البلسم. يمكنك أيضًا تجربة وصفة ماء الورد المنزلية هذه لشعر لامع وبرّاق: أضيفي ملعقتين كبيرتيْن من ماء الورد النقي إلى كوب من الماء، ثم أضيفي بضع قطرات من زيت الجوجوبا وكبسولة واحدة من فيتامين E. دلكي به الشعر ثم اتركيه لمدة 10 دقائق على الأقل قبل غسيله بالشامبو. ثم مشطي شعرك كالمعتاد.

كيفية استخدامه في الطهي:

  • لأنه يعمل بشكل جيد مع كل من النكهات الحلوة والمالحة، جربي إقران ماء الورد مع العطور والتوابل التكميلية مثل: الهال والكزبرة والكمون والزعفران والزنجبيل والفلفل الأسود والفانيليا.
  • ضع في اعتبارك أن القليل من ماء الورد يكفي، لذلك تحتاجين فقط إلى استخدام حوالي ملعقة صغيرة أو نحو ذلك في الوصفات للحصول على المذاق. إحدى طرق استخدام ماء الورد في المنزل هي صنع شاي ماء الورد العشبي، بإضافة بعضه إلى شاي الزعفران أو الليمون أو البرتقال أو الكركديه (مثلج أو ساخن).

الآثار الجانبية والاحتياطات

هل ماء الورد له آثار جانبية؟ على الرغم من كونه آمن ويسهل تحمله بصفة عامة، إلا أن بعض الأشخاص قد يعانون من الحساسية تجاه منتجات الورد. وهذا أمر نادر الحدوث. إذا واجهت أي أعراض مثل التهيج، أو الاحمرار، أو الطفح الجلدي، إلخ، فتوقفي عن استخدام هذه المنتجات. يجب أن تخبري طبيبك إذا اختبرت تغيرات غير عادية في جلدك (على سبيل المثال، تحول لونه إلى اللون الأبيض، أو الأحمر، أو ما إلى ذلك) واستمر هذا الأمر بعد التوقف عن الاستخدام.

ولا ينبغي استخدام زيت الورد أثناء الحمل. ومع ذلك، يبدو أنه من الآمن استخدام ماء الورد موضعيًا على الجلد.

أفكار ختامية

  • ماء الورد هو محلول طبيعي للبشرة والشعر ويُصنع بواسطة تقطير بتلات الورد في الماء.
  • تعود الفوائد إلى خواصه المضادة للبكتيريا، والقابضة، والمرطبة، والمضادة للالتهابات. ويمكن أن يساعد على ترطيب وتلطيف البشرة وتنظيفها وحمايتها وكذلك تقليل الاحمرار وحب الشباب والالتهابات والوردية والقرح والحروق الناتجة عن شفرات الحلاقة.
  • ماء الورد أيضًا ينظف ويرطب شعرك، ويساعد في تنظيف فمك، ويحمي من الالتهابات، ويمكن استخدامه كعطر طبيعي.
  • أفضل المنتجات تكون عضوية، ونقية، ومقطرة بالبخار، وشفافة في الغالب، مع رائحة وردة خافتة.