77 استخدامًا لزيت جوز الهند: للطعام والجسد والعناية بالبشرة والمنزل، والمزيد!

ببساطة، قد يكون زيت جوز الهند هو أكثر الأطعمة الصحية تنوعًا في الاستخدام على وجه الأرض، لدرجة أنني أعتبره طعامًا خارقًا. وهو ليس زيتي المفضل للطهي فحسب، ولكن استخدامات زيت جوز الهند متعددة ويمكن أن يمتد إلى كونه شكلاً من أشكال الطب الطبيعي، فهو يستخدم في علاجات التجميل الطبيعية وأكثر من ذلك بكثير.
تعتبر شجرة جوز الهند هي “شجرة الحياة” في معظم مناطق جنوب شرق آسيا والهند والفلبين وغيرها من المواقع الاستوائية. واليوم، هناك أكثر من 1500 دراسة تثبت الفوائد الصحية لزيت جوز الهند.
وتشمل بعض من أفضل فوائد زيت جوز الهند ما يلي:
  • يوازن الهرمونات
  • يقتل فطر المبيضات
  • يحسن الهضم
  • يرطب البشرة
  • يقلل من السيلولايت
  • يقلل التجاعيد والبقع العمرية
  • يوازن السكر في الدم ويحسن الطاقة
  • يحسن مرض الزهايمر
  • يزيد من الكوليسترول الحميد ويقلل الكوليسترول الضار
  • يحرق الدهون
إذا كنت على استعداد للانتقال بصحتك إلى المستوى التالي، فجرّبي استخدامات زيت جوز الهند الـ 77 هذه!
77 استخدامًا خلّاقًا لزيت جوز الهند
تُقسم هذه الاستخدامات والوصفات المنزلية لزيت جوز الهند إلى أربع فئات: استخدامات في الطعام، والعناية بالبشرة والجسم، والمنزل، والطب الطبيعي.
استخدامات زيت جوز الهند في الطعام
1. الطهي عند درجة حرارة عالية (االقلي) – يعتبر زيت جوز الهند رائعًا للطبخ عند درجة حرارة عالية بسبب نقطة دخانه العالية. يمكن أن تتأكسد العديد من الزيوت الأخرى مثل زيت الزيتون عند تسخينها ولكن نظرًا لأن زيت جوز الهند يتكون من دهون مشبعة صحية، فإنه يظل مستقرًا في درجات الحرارة العالية.
2. “دَهن الخبز المحمص” – عند الإفطار في الصباح، جرّبي فرد زيت جوز الهند على خبز القمح، بدلاً من الزبدة التقليدية. حيث تُضفي نكهة جوز الهند الطفيفة، وهي أكثر وضوحًا في زيوت جوز الهند غير المكررة، رائحة ومذاق رائعيْن للخبز.
3. معزز طبيعي للطاقة – تمنحك الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة في زيت جوز الهند، عند خلطها مع بذور الشيا، زيادة في الطاقة عندما تحتاجين إلى دفعة في منتصف الظهيرة، أو بعد تمرين شاق. من المعروف أن بذور الشيا تعزز الأداء والقدرة على التحمل بينما يساعد زيت جوز الهند في هضم واستقلاب بذور الشيا. امزجي ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مع نصف ملعقة كبيرة من بذور الشيا، وتناولي الخليط من الملعقة مباشرةً، أو افرديه على الخبز.
4. قشدة لقهوتك – إضافة ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند إلى قهوتك يمكن أن يمنحك دفعة إضافية من الطاقة ويحل محل قشدة اللبن. إذا وضعت قهوتك الساخنة في الخلاط مع زيت جوز الهند والمُحلي الطبيعي المفضل لديك، فستندهشين من النكهة الغنية بالكريمة، دون إضافة أي منتجات لبنية. في الشرق الأقصى، يمزج العديد من الرياضيين قهوة الصباح بزيت جوز الهند وسمن الماشية العشبية لزيادة الأداء والطاقة.
5. مخفوق الشوكولاتة وجوز الهند – هل تستمتعين بغمس الفواكه الطازجة في الشوكولاتة الداكنة؟ حسنًا، باستخدام زيت جوز الهند، فإن الشوكولاتة الداكنة لم تكن أبدًا صحية وسهلة التحضير بهذه الطريقة. قومي بإذابة 1 ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند و كوبان من الشوكولاته الداكنة المقطعة (يفضل 70 % كاكاو) معًا ببطء على نار خفيفة في غلاية مزدوجة، مع التقليب أحيانًا. إذا كان الخليط سميكًا جدًا، فأضيفي المزيد من زيت جوز الهند وقلبيه حتى يصبح دافئًا وذائبًا. انقلي الخليط إلى وعاء المخفوق، واغمسي المزيد من الأطعمة التي تعزز الصحة مثل الفراولة والموز وشرائح التفاح الطازجة.
6. زيادة العناصر الغذائية في العصائر – أضيفي 1-2 ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند لأي عصير فواكه لزيادة مركبات مكافحة الكوليسترول. فائدة جانبية؟ إنه يحسن قوام ومذاق العصائر بالفم، مع إضافة دهون صحية إلى نظامك الغذائي.
7. إضافة صحية للفشار – هل تتذكرين وأنت طفلة عندما زرت دار السينما لمشاهدة أحد العروض الصباحية؟ هل تتذكرين الرائحة الرائعة التي كانت تتخلل الهواء؟ من المرجح أنها كانت رائحة فشار بزيت جوز الهند. أضيفي زيت جوز الهند لحبات الذرة العضوية وحضرّي الفشار ثم أضيفي القليل من زيت جوز الهند المذاب مع الملح.
8. بديل للطهي غير اللاصق – في مقلاة غير لاصقة، في بعض الأحيان لا يزال البيض يلتصق. مع زيت جوز الهند، لن تعد هذه مشكلة. أضيفي ملعقة صغيرة أو اثنتين فحسب من زيت جوز الهند إلى المقلاة، ثم أذيبيهما. يُضاف البيض ويطهى حسب الرغبة. وسوف يكون التنظيف يسير وسهل.
9. اصنعي مايونيز صحي منزلي – استخدميه كزيت في وصفة المايونيز المنزلية الممزوجة بصفار البيض. في خلاط، امزجي 4 من صفار البيض مع ملعقة كبيرة من خل عصير التفاح ونصف ملعقة كبيرة من الخردل المجفف. واضربي في الخلاط حتى تمتزج المقادير. وأثناء دوران الخلاط، أضيفي ببطء 1 كوب من زيت جوز الهند (ذائب) و ½ كوب زيت زيتون لإنشاء مستحلب. إذا أضفتي الزيوت بسرعة، سوف ينهار المايونيز. إذا حدث هذا، فلم يُفقد كل شيء؛ أضيفي ½ ملعقة كبيرة من الطحينة، واستمري بالضرب في الخلاط حتى يُصبح المزيج ناعمًا.
10. إضافة إلى البطاطا المخبوزة – ضعي زيت جوز الهند على البطاطا الحلوة المخبوزة بدلاً من الزبدة التقليدية ثم رشي عليها بعض القرفة. أيضًا، استخدميه مع شرائح البطاطس المقلية مع بعض زيت إكليل الجبل وملح البحر.
11. استبدلي الدهون غير الصحية عند الخَبز – نعم، يمكنك الخَبز بزيت جوز الهند. استخدمي نفس الكمية التي تستخدمينها من الزبدة أو الزيت النباتي المطلوب في الوصفة. بالنسبة للبسكويت وقشور الفطائر والمستحضرات الأخرى حيث يتعين على الدهون أن تكون باردة، قومي بتجميد زيت جوز الهند قبل الاستخدام. وكذلك استخدمي زيت جوز الهند كدهان لصفائح وألواح الخَبز وأواني الكعك، وسوف تنزلق مخبوزاتك بكل سهولة.
12. اصنعي جرانولا صحية في المنزل – الجرانولا المقرمشة المنزلية المصنوعة باستخدام المكسرات المفيدة للقلب هي وجبة رائعة للإفطار، أو كإضافة رائعة في بارفيه فواكه طازجة في المساء. أضيفي 3 أكواب من الشوفان التقليدي إلى 1 كوب من اللوز المفروم، وملعقتان صغيرتان من القرفة، و 1/2 ملعقة صغيرة من الملح، و1/3 كوب من العسل أو شراب القيقب و 1/3 كوب من سكر نخيل جوز الهند معًا في وعاء كبير. أذيبي 1/3 طوب من زيت جوز الهند ورشيه فوق الخليط، ثم قلّبي. اخبزي على لوح بسكويت عند درجة حرارة 350 لمدة 5-7 دقائق، ثم أديري اللوح في الفرن واستمري في الخبز لمدة 5-7 دقائق أخرى. أطفئي الفرن واتركيه لمدة 30 دقيقة. أخرجي اللوح من الفرن واقطعي الجرانولا إلى مجموعات. 
13. بديل للمشروبات الرياضية –  يمنح زيت جوز الهند الجسم طاقة سريعة في شكل دهون ثلاثية متوسطة السلسة سريعة المفعول. بدلاً من الاعتماد على المشروبات السكرية المصنّعة، جربي إضافة زيت جوز الهند وبذور الشيا إلى الماء مع الفواكه الطازجة.
14. مستحلب طبيعي للحلق – استخدمي زيت جوز الهند بدلًا من أقراص الاستحلاب التي تُشترى من المتاجر والتي يتم تصنيعها عادةً باستخدام النكهات والألوان الصناعية. جرِّبي ابتلاع 1/2 – 1 ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند حتى 3 مرات يوميًا لتخفيف آلام الحلق أو السعال، واخلطي شاي عرق السوس مع زيت جوز الهند لعمل مهدئ طبيعي للحلق. إن عرق السوس (جذور الشمر) والعسل والليمون هم إضافات معززة للمناعة لمكافحة الفيروسات ونزلات البرد.
15. إطالة طزاجة البيض – يمكنك استخدام زيت جوز الهند لإغلاق المسام في قشرة البيضة وإطالة عمر البيض في الثلاجة. جرّبي تمرير كمية صغيرة من الزيت على قشر البيض واتركيه يخترقها، مما سيساعد على منع التعرض للأكسجين. هذه الطريقة يجب أن تطيل عمر بيضك لمدة 1-2 أسابيع.
استخدامات زيت جوز الهند للجمال والبشرة
16. مرطب جلد طبيعي – استخدام زيت جوز الهند لصحة الجلد يعمل بشكل جيد كمرطب لوجهك. فهو يُمتص بسرعة، وغير دهني. في درجة حرارة الغرفة، يكون جوز الهند صلبًا، لكنه يذوب بسرعة عندما يُلامس اليدين. قبل النوم، اغسلي وجهك واتركيه حتى يجف. قومي بتدفئة مقدار ضئيل من الزيت بحجم حبة البازلاء في يديْك ودلكيه بشكل دائري في وجهك. اتركيه لمدة 5 دقائق، ثم امسحي ما تبقى على السطح للحصول على أفضل تأثير مرطب.
17. مقلل التجاعيد – بالنسبة للمناطق المثيرة للقلق حول العين، ربّتي حول وتحت العين للمساعدة في مكافحة الشيخوخة المبكرة (وكذلك المساعدة في إزالة تلك الدوائر المظلمة!). اتركي الزيت طوال الليل لكي يُمتص بالكامل، واستيقظي منتعشة. يُمزج مع زيت اللبان للحصول على فوائد إضافية مضادة للشيخوخة.
18. مزيل مكياج طبيعي – مجرد تربيتة صغيرة من زيت جوز الهند سوف يُذيب مكياج العين بسرعة، مما يجعل من السهل مسحه. افركي زيت جوز الهند برفق على الجفون العلوية والسفلية بحركة دائرية. امسحي بقطعة قماش دافئة. الفائدة الزائدة عن مزيلات مكياج العين التجارية هي أن زيت جوز الهند لن يلسع أو يُهيج العين، وكعلاوة، سيساعد على ترطيب العينين.
19. تثبيت المرطب بعد الاستحمام – بعد الاستحمام، ضعي زيت جوز الهند بحرية على جسمك بأكمله. إن زيت جوز الهند سوف يرطب البشرة الجافة ويساعد على تهدئة البشرة بعد الحلاقة. وإضافة لذلك، يحتوي زيت جوز الهند على عامل حماية من الشمس طبيعي ويُعد رائعًا لحماية بشرتك من أضرار أشعة الشمس. إذا كنت تضعين الزيت أسفل قدميك، فقومي بذلك خارج حوض الاستحمام حتى لا تنزلقي.
20. حمام معالِج مع ملح إبسوم – بغض النظر عن الموسم، جلدنا يتضرر. أضيفي ¼ كوب من أملاح إبسوم و ¼ كوب من زيت جوز الهند إلى حمام دافئ، واسترخي. أضيفي قطرة أو اثنتين من الزيوت العطرية المفضلة لديك لإضافة فوائد العلاج العطري. تساعد أملاح إبسوم على استخلاص السموم بينما يساعد زيت جوز الهند على تهدئة الجلد الجاف.
21. معجون أسنان مُحضَّر منزليًا – امزجي أجزاء متساوية من زيت جوز الهند مع صودا الخبز ثم أضيفي بضع قطرات من زيت النعناع العطري لعمل معجون أسنان في المنزل.
22. مرطب الشفاه – يمكن أن تجف الشفاه وتتشقق خلال أي موسم. إن بلسم الشفاه التجاري مليء بالمكونات غير الصحية (ويحتمل أن تكون سامة)، وهو أمر يثير القلق بشكل خاص لأننا نضعها على شفاهنا. تساعد الخصائص العلاجية لزيت جوز الهند على تغذية الشفاه وتوفر مقدار من الحماية من أشعة الشمس والأهم من ذلك أنه آمن للاستهلاك. يُمزج ملعقتان كبيرتان من زيت جوز الهند مع ملعقتين كبيرتين من شمع العسل، وملعقة كبيرة من زبدة الشيا في قِدر غير لاصق. سخّني الخليط حتى يذوب. استخدمي قمعًا صغيرًا لإعادة ملء حاويات بلسم الشفاه المستخدمة من قبل. اتركيه لمدة 6 ساعات.
23. ملمع شفاه أو أحمر شفاه طبيعي الصبغة – يمكنك صبغ وصفة مرطب الشفاه أعلاه طبيعيًا بمسحوق الشمندر ومسحوق الكاكاو والكركم والقرفة. تحتاجين فقط إلى كمية صغيرة من التوابل، والقليل يكفي.
24. مزلق شخصي (مُلين) – إن زيت جوز الهند مُلين شخصي فعال وآمن. وعلى عكس المستحضرات التجارية، فإن خصائصه المضادة للفطريات والبكتيريا والميكروبات تساعد في الحفاظ على صحة النبيت الجرثومي المهبلي. (ملاحظة واحدة: تجنبي استخدام زيت جوز الهند أو أي زيت آخر مع أي وسائل منع الحمل المطاطية، لأن الزيت قد يسبب تآكل المطاط).
25. غسول فم طبيعي – اخلطي أجزاء متساوية من زيت جوز الهند وصودا الخبز، ثم أضيفي بضع قطرات من زيت النعناع العطري. استخدمي يوميًا للمساعدة في تبييض الأسنان وتحسين صحة اللثة وانتعاش أنفاسك. وفقًا للباحثين في معهد أثلون للتكنولوجيا، فإن خصائص المضادات الحيوية لزيت جوز الهند تدمر البكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان.
26. المضمضة بزيت جوز الهند – لتحسين صحة أسنانك ولثتك، فإن المضمضة بزيت جوز الهند هي السبيل. في الطب الأيورفيدي، تستخدم المضمضة بالزيت لإزالة السموم من الفم، وإزالة الجير ورائحة النفس الكريهة، ومحاربة البكتيريا، والحد من تسوس الأسنان وأمراض اللثة (التهاب اللثة)، وتعزيز الجهاز المناعي. تمضمضي بملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مباشرةً بعد الاستيقاظ في الصباح. اقضي 10-20 دقيقة في المضمضة. ولا تبتلعي الزيت. ابصقي الزيت في سلة المهملات (وليس في الحوض لأنه سيؤدي إلى انسداده بعد فترة!) واشطفي فمك بالماء المالح.
27. مزيل عرق طبيعي – تساعد الخصائص المضادة للبكتيريا الطبيعية لزيت جوز الهند في الحفاظ على رائحة الجسم. إنه مزيل عرق ممتاز بمفرده، أو عندما يتم دمجه في عجينة مع صودا الخبز والزيوت العطرية.
28. غسول وجه لطيف – يمكن استخدام زيت جوز الهند في وصفة طبيعية لعمل غسول وجه لتنظيف وترطيب البشرة. يُخلط مع زيت اللافندر وزيت شجرة الشاي والعسل الخام للحصول على أفضل النتائج.
29. مرهم للجروح – استُخدم زيت جوز الهند لآلاف السنين لتسريع التئام الطفح الجلدي والحروق والجروح المفتوحة. لعمل مرهم جروح منزلي، اخلطي زيت جوز الهند وزيت اللبان وزيت اللافندر وزيت الميلاليوكا. تساعد الخصائص المضادة للبكتيريا والفطريات لزيت جوز الهند على الحفاظ على المنطقة خالية من العدوى، ويساعد حمض اللوريك في زيت جوز الهند على تسريع عملية الشفاء.
30. محلول السيلولايت – لمحاربة السيلوليت العنيد والقبيح، اخلطي ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مع 10 قطرات من زيت الجريب فروت العطري وقومي بالتدليك بحركة دائرية ثابتة في المناطق المصابة. اتبعي ذلك بالتنظيف بالفرشاة على الجاف للمساعدة في تحفيز الدورة الدموية وتشجيع التخلص من السموم الخلوية وللحصول على أفضل النتائج.
31. كريم حلاقة مهدئ – إذا كانت الحروق الناتجة عن شفرة الحلاقة، أو الشعر الغارز، أو أي التهابات أخرى في الجلد تُعد مشكلةً بعد الحلاقة، فابدئي باستخدام زيت جوز الهند بصفته “كريم” الحلاقة الخاص بك. قومي بتدفئة مقدار ضئيل من الزيت في راحة يديْك ثم امسحي بها على وجهك، وأسفل ذراعيْك، وساقيْك، ومنطقة البيكيني، ثم احلقي. اشطفي بعد ذلك وربّتي على الجاف.
32. واقي من أشعة الشمس/علاج لحروق الشمس – زيت جوز الهند هو واقي طبيعي من أشعة الشمس وعلاج للحروق الناتجة عنها، كل ذلك في زيت واحد. في الواقع،  عامل الوقاية له هو 4، وهو ما يكفي للحماية من أضرار أشعة الشمس، والأفضل بين الزيوت العشبية غير المتطايرة. أعيدي تطبيقه حسب الضرورة، خلال اليوم. إذا تعرضتي لأشعة الشمس كثيرًا، امسحي بزيت جوز الهند برفق على المناطق المصابة، وسيشجع ذلك على الالتئام وتخفيف الألم.
33. زيت التدليك – زيت جوز الهند هو زيت تدليك مريح وملطف. أضيفي بضع قطرات من زيت اللافندر وزيت النعناع للمساعدة في مداواة العضلات الملتهبة وتحفيز الاسترخاء.
34. طارد الحشرات – اخلطي ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند مع بضع قطرات من زيوت النعناع، وإكليل الجبل، وشجرة الشاي لصد الذباب، والبعوض، والنحل. إنه بديل آمن لـ”ثنائي أثيل تولواميد” ويمكن تطبيقه بأمان على جميع مناطق الجسم.
35. كريم مضاد للفطريات – نظراً لقدراته المضادة للجراثيم، يمكن استخدام زيت جوز الهند موضعياً لعلاج سعفة القدم وفطريات الجلد. ضعي بعض منه على المنطقة المصابة واتركيه أو امسحيه بمنشفة ورقية بعد قليل من الوقت.
36. علاج قرح الزكام – إذا أصابتك قرح الزكام داخل فمك أو حوله، فحاولي أن تدهنيها بزيت جوز الهند عدة مرات يوميًا لتقليل الوقت اللازم للشفاء وتسكين الألم. يحتوي زيت جوز الهند على حمض اللوريك، وهو فعال في دخول الفيروس الذي يعيش داخل قروح الزكام وإيقاف قدرته على التكاثر. هذا يعني أنك ستشعرين بالارتياح بشكل أسرع ويقل احتمال أن تصابي بندوب أو تلون في منطقة القرحة.
37. زيت جُليدات الأظافر – ضعي زيت جوز الهند على سرائر أظافرك لتقليل خطر الإصابة بالتهابات فطرية ولتسهيل دفع جُليدة الظفر حتى تنمو أظافرك بشكل طبيعي بسرعة أكبر. إذا ذهبت إلى صالونات تجميل الأظافر لعمل أظافرك، فقد تكوني عرضة لخطر التعرض للفيروسات والبكتيريا الخطيرة التي تعيش غالبًا على معدات الصالون، لذلك يوفر زيت جوز الهند طبقة أخرى من الدفاع.
38. مساج القدميْن لتهدئة الكعوب المتشققة – أريحي كعبا قدميْك الجافيْن والمتشققيْن بشكل طبيعي عن طريق تدليكهما بزيت جوز الهند والسماح للزيت باختراق جلدك. جربي استخدام ملعقتيْن كبيرتيْن من الزيت لكلا الكعبين، ولا تترددين في إضافة زيوت عطرية أخرى – مثل زيت اللافندر – الذي يمكن أن يساعد في تقليل الجفاف والبكتيريا، بالإضافة إلى إعطاء قدميْك رائحة لطيفة ومريحة.
39. علاج الشعر المنغرز ومنعه – دلكي المناطق التي تحلقينها بشكل متكرر أو تكون عرضة للبثرات والعدوى بزيت جوز الهند. يساعد الزيت على تليين الجلد بحيث ينمو الشعر بسهولة عبر البصيلة وبشكل صحيح دون أن ينغرز، بالإضافة إلى أنه يقتل البكتيريا كذلك.
40. شامبو خالي من الكبريتات – يمكن لجوز الهند تنظيف وتطهير الشعر إذا تم استخدامه مع خل التفاح، ولأنه لا يحتوي على أي مواد كيميائية قاسية. هذه الطريقة تحافظ على لون شعرك لفترة أطول، وتمنع بهتان اللون وتغيره إلى البرتقالي أو الأصفر، وتجعل شعرك ناعمًا ولامعًا.
41. بلسم شعر طبيعي – يستخدم زيت جوز الهند لتكييف الشعر منذ آلاف السنين ولتقويته وتصفيفه. وبصفته مرطب، يمكن لزيت جوز الهند أن يساعد على فرد تجاعيد الشعر وتقويته مع مساعدة الشعر في الحفاظ على رطوبته. واعتمادًا على طول شعرك وقوامه، قد تحتاجين ما يتراوح بين 1 ملعقة صغيرة إلى ملعقتيْن كبيرتيْن من زيت جوز الهند لتكييف الشعر. قومي بتدفئة الزيت في راحتي يديْك، وبدءًا من النهايات، دلكي الزيت في الشعر.
42. منع وعلاج قشرة الرأس – يمكن أن يساعد ذلك على تشجيع نمو شعر جديد ويساعدك على التخلص من قشرة الرأس. اشطفي جيدًا (ثم اشطفي مرة أخرى) ثم صففي شعرك كالمعتاد. يجب أن يكون شعرك الآن صحي ولامع وكثيف. إذا كان زيت جوز الهند يُثقل شعرك، استخدمي كمية أقل في المرة القادمة واشطفيه جيدًا.
43. فك الشعر المتشابك لدى الأطفال – استخدمي كمية صغيرة من زيت جوز الهند على شعر أطفالك عندما يكون متشابكًا ويحتاج إلى حل طبيعي وسلس لتمشيطه بسهولة. افركي الزيت بين راحتي يديْك ثم على الشعر الرطب قبل التمشيط.
44. مُقشِّر مُحضّر منزليًا – يُمزج الزيت مع سكر جوز الهند العضوي أو حبوب البن المطحونة لعمل مُقشر منزلي للوجه أو الجسم يساعد على إزالة الجلد الجاف. قومي بذلك مرتيْن أسبوعيًا للحصول على بشرة ناعمة أقل عرضة لتطوير الشعر المنغرز أو حب الشباب أو الرؤوس السوداء أو غيرها من المشكلات غير المرغوب فيها.
45. مُحدِّد عظام الخديْن – جربي استخدام جوز الهند بدلاً من الماكياج لإضافة لمعان على عظام الخد والجفون. يمنحك هذا توهجًا شابًا طبيعيًا ولا يتطلب أي مكياج أو إزالة المكياج أو شراء منتجات باهظة الثمن.
46. منظف فرشاة المكياج – فُرش المكياج معروفة بكونها تحمل الكثير من البكتيريا الضارة. افركي زيت جوز الهند على فرش المكياج واتركيها لمدة 1-2 ساعات لتطهيرها. ثم تُغسل جيدًا، على الرغم من أنه لا داعي للقلق بشأن أي زيت متبقي على الفرشاة لأنه لن يضر بمكياج بشرتك.
47. منظف فرشاة الشعر – استخدمي زيت جوز الهند كما استخدمتيه على فُرش المكياج لإزالة الشعر والبكتيريا غير المرغوب فيها من فُرش شعرك. يعمل الزيت بشكل جيد على فرش الشعر الخشنة الدقيقة ويساعد الشعر على الانزلاق بسهولة. أي زيت يبقى على الفرشاة سيعمل على ترطيب شعيرات الفرشاة وكذلك شعرك بعد ذلك.
48. مرهم واقي من الطفح الناتج عن الحفاضات – عندما يعاني طفلك من طفح مؤلم بسبب الحفاض، دلكي بعض زيت جوز الهند على المنطقة المصابة لتهدئة التورم والاحمرار والحكة والحرق. جربي استخدام 1 ملعقة كبيرة كبداية واتركيها تتسرب إلى الجلد.
49. مقوي الشعر وبديل الجيل – تحتوي العديد من الماركات التجارية من جل الشعر على الكحول، الذي يجفف شعرك، ناهيك عن العديد من المواد الكيميائية والعطور السامة الأخرى. جربي استخدام القليل من زيت جوز الهند المُدلَك في أطراف شعرك للحفاظ على قصته وكذلك لترطيبه في نفس الوقت. يمنع الزيت الشعر المتطاير ويضيف لمعانًا إضافيًا أيضًا.
50. تدليك بخاري طبيعي لنزلات البرد – يُمزج زيت جوز الهند مع زيت الأوكالبتوس ويُدلك الخليط على صدرك أو صدر أطفالك لفتح الممرات الهوائية وتسهيل التنفس. يعمل هذان الزيتان معًا على زيادة الدورة الدموية وتبديد الاحتقان لمساعدتك في الحصول على نوم هانئ ليلاً عندما تكونين مريضة.
51. يقلل علامات التمدد – جرّبي فرك زيت جوز الهند على بطنك أثناء الحمل وبعده لتقليل علامات التمدد القبيحة التي تحدث عند تعرض مرونة الجلد للخطر. يساعد الزيت على إزالة العلامات الداكنة وتغير اللون والاحمرار، بالإضافة إلى ترطيب الجلد وكذلك يسمح له بالشفاء بسرعة أكبر.
استخدامات زيت جوز الهند في المنزل
52. زيت حامل لجهاز نشر الزيوت العطرية – بدلاً من شراء الشموع باهظة الثمن التي تحتوي على الروائح الاصطناعية والمواد الكيميائية، احرقي الزيوت النظيفة في منزلك باستخدام زيت جوز الهند والزيوت العطرية في جهاز نشر الزيوت العطرية. يمكن شراؤه عبر الإنترنت أو في متاجر الأجهزة المنزلية الكبيرة وهو يمنحك طرقًا لا نهاية لها لملء منزلك برائحة صحية جذابة.
53. يساعد في فتح سحّاب أو سلسلة دراجة عالقة – ضعي زيت جوز الهند على السحّابات أو السلاسل العالقة. يعمل الزيت كمزلق طبيعي، مما يتيح لك فك الأجزاء العالقة بفعالية. استعيدي دراجة قديمة أو بنطال جينز من خلال اصلاح السلسلة أو السحّاب.
54. إزالة العلكة من الشعر أو الأثاث – إذا سبق لك أن علقت في شعرك أو أريكتك علكة، فأنت تعلمين كم أن هذا الأمر محبطًا. ضعي زيت جوز الهند للمساعدة على إزالة العلكة بسهولة، دون ترك أي ألوان أو بقع.
55. مانع الغبار – جربي استخدام كمية صغيرة من زيت جوز الهند على الأسطح مثل الخشب أو البلاستيك أو الأسمنت التي تميل إلى جمع الغبار. افركي كمية صغيرة من الزيت فوق المنطقة واتركيها حتى تجف – لا حاجة لغسلها أو القلق بشأن تلطخها وجذبها لأي بكتيريا.
 56. تلميع الأحذية – بدلاً من شراء عدة إصلاح الجلد أو إحضار الأحذية المستعملة إلى ورشة إصلاح، جربي استخدام بعض زيت جوز الهند على الأحذية أو الكعوب الجلدية الخاصة بك لمنحهم اللمعان وإخفاء العيوب وجعلها تبدو جديدة مرة أخرى.
57. منظف الغسيل – امزجي زيت جوز الهند مع محلول هيدروكسيد الصوديوم والماء والزيوت العطرية التي تريدينها لعمل سائل صابوني غير سام مثالي لتنظيف الملابس. لن تهيج هذه الوصفة جلدك أو يكون لها تأثير سلبي على النسيج، مثل العديد من المنظفات التي تُشترى من المتاجر. هذا هو الحل الأمثل للبشرة الحساسة وأولئك المعرضين للحساسية.
58. تلميع الأثاث – استخدمي زيت جوز الهند على الأسطح المصنوعة من الخشب والغرانيت وكذلك الأسطح المعدنية لإضفاء مظهر نظيف ولامع على أثاثك. في الوقت نفسه، سيساعد ذلك في تقليل التآكل وتغطية الخدوش وكذلك تنظيف الأثاث والأسطح المنزلية أيضًا.
59. مقلل الصدأ – افركي بعض الزيت على الأواني الفضية والأثاث المعدني الخارجي وأجزاء السيارة وأي شيء آخر معدني عرضة للصدأ. يساعد زيت جوز الهند على مكافحة الصدأ عندما تقومين بفرد طبقة رقيقة من الزيت النقي فوق المعدن وتتركيه لمدة 1-2 ساعات. يمكنك إما مسح الزيت أو غسله بعد ذلك ويجب أن تلاحظين فرقًا على الفور.
60. صابون منزلي لليديْن – استخدمي زيت جوز الهند لصنع صابون منزلي لليديْن، وتمتعي بمرونة إضافة أي عطر تريدين باستخدام الزيوت العطرية. جربي الجمع بين زيت جوز الهند ومحلول هيدروكسيد الصوديوم، أو شحم الخنزير، والذي يمكنك شراؤه عبر الإنترنت. يعطي محلول هيدروكسيد الصوديوم الصابون ملمسه وقوامه الطبيعي.
استخدامات زيت جوز الهند في الطب
61. مكافحة الالتهابات – يدعم زيت جوز الهند صحة كلاً من الكبد والكليتين. وفقا للباحثين، فإن زيت جوز الهند الخام المحضر بدون معالجة كيميائية أو حرارة عالية، يظهر تأثيرًا مثبطًا على الالتهاب المزمن. نظرًا لأن الالتهاب هو أحد الأسباب الرئيسية للعديد من الأمراض المزمنة، فإن هذه الدراسة تدعم الاستهلاك المنتظم لزيت جوز الهند الخام للمساعدة في مكافحة الالتهابات.
62. تعزيز المناعة – إن التركيب الغذائي الفريد لزيت جوز الهند الغني بحمض اللوريك وحمض الكابريك وحمض الكابريليك يوفر خصائص قوية مضادة للفيروسات ومضادة للفطريات ومضادة للميكروبات ومضادة للبكتيريا والتي لها تأثير يعزز المناعة. من خلال محاربة هذه العناصر الموجودة في الجسم، يكون الجهاز المناعي مجهزًا بشكل أفضل للاستجابة بشكل صحيح عند مهاجمته.
63. منع خطر فقدان العظام وهشاشة العظام – ترتبط كل من الجذور الحرة والإجهاد التأكسدي بتطور هشاشة العظام، وهو اضطراب استقلابي. وفقًا لدراسة أجريت عام 2012، فإن زيت جوز الهند الخام فعّال في الحفاظ على بنية العظم، ومنع فقدان العظام في الفئران التي تعاني من نقص هرمون الاستروجين. وقد حدد التقرير زيت جوز الهند الخام نظرًا لارتفاع مستويات البوليفينول به ولأنه يتحلى بخصائص مضادة للأكسدة، وعليك تناول 3 ملاعق كبيرة يوميًا من أجل تحقيق أفضل النتائج.
64. علاج لمرض الزهايمر وحامي لصحة الدماغ – هناك عدة تقارير تفيد بأن زيت جوز الهند قد يكون علاجًا طبيعيًا فعالًا لمرض الزهايمر. ولكن في الوقت الحاضر، من المبكر قول ذلك حتى يتم الانتهاء من المزيد من الدراسات مزدوجة التعمية.
65. مساعد على النوم – زيت جوز الهند هو زيت حامل مثالي عند عمل علاجات منزلية مريحة ومهدئة باستخدام الزيوت العطرية، مثل زيت اللافندر أو زيت البابونج الروماني، واللذان يمكن أن يساعدا في تقليل القلق والحصول على نوم هانئ في الليل.
66. يكافح حب الشباب – حب الشباب هو مشكلة خطيرة للبالغين بالإضافة إلى المراهقين وينجم عادة عن نمو البكتيريا المُفرط أو عدم التوازن في الزيت على الجلد. يعمل زيت جوز الهند كمضاد حيوي طبيعي، مما يؤدي إلى قتل البكتيريا الضارة التي تؤدي إلى انتشار حب الشباب. لعمل علاج رائع لحب الشباب في المنزل، اخلطي الزيت مع زيت شجرة الشاي والعسل الخام للحصول على فوائد وفعّالية إضافية.
67. الحماية والدفاع ضد السرطان – ثبت أن زيت جوز الهند والدهون الثلاثية متوسطة السلسلة يوفران “تأثيرًا فعالًا مضاد للأورام والحفاظ على نظام مناعة طبيعي”، مما يدعم الاعتقاد بأن زيت جوز الهند يمكن أن يساعد في الحماية من أنواع معينة من السرطانات.
68. قاتل المبيضات – يحتوي زيت جوز الهند على حمض كابريليك، والذي له خصائص مضادة للميكروبات يمكن أن تقتل الخميرة الفطرية والمبيضات. في دراسة حديثة، وجد الباحثون أن زيت جوز الهند كان نشطًا ضد أنواع المبيضات بتركيز 100٪، أكبر من عقار فلوكونازول. أضيفي ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند إلى نظامك الغذائي، وضعي زيت جوز الهند النقي مباشرةً على المناطق المصابة مرتين يوميًا، حتى تتلاشى الأعراض. اتبعي بروتوكول علاج المبيضات الخاص بي للمساعدة في التغلب عليها.
69. مكمل حارق للدهون – ثبت أن الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة الموجودة في زيت جوز الهند تدعم فقدان الوزن وتساعد جسمك على حرق الدهون للحصول على الطاقة. يبدو الأمر غريبًا أليس كذلك؟ إضافة الدهون إلى نظامك الغذائي لحرق الدهون؟ ولكن الحقيقة ليست كل الدهون سواء. أضيفي ملعقة كبيرة يوميًا لجني فوائد هذه الأحماض الدهنية التي قد تساعد في تقليل الدهون في منطقة البطن. وفقًا لدراسة نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، فإن استهلاك زيت الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة يؤدي إلى معدلات أكبر في فقدان الوزن والكتلة الدهنية مقارنةً بزيت الزيتون.
70. موازنة الهرمونات – الدهون الصحية في زيت جوز الهند تدعم الغدة الدرقية والغدة الكظرية، وهو الأمر الذي يمكن أن يُخفض الكورتيزول لموازنة الهرمونات بشكل طبيعي. ويساعد زيت جوز الهند على قمع الالتهاب مع دعم عملية التمثيل الغذائي الصحية، وهما أمران ضروريان للهرمونات المتوازنة.
71. دعم الجهاز الهضمي – زيت جوز الهند سهل الهضم ويحتوي على مركبات تدمر البكتيريا السيئة وتعزز نمو البكتيريا الحميدة وتساعد على شفاء الأمعاء الراشحة. زيت جوز الهند يعزز نمو البكتيريا الصحية في الجهاز الهضمي. وتساعد الخصائص المضادة للبكتيريا والفطريات والميكروبات على التحكم في الطفيليات والفطريات، بينما تساعد في الامتصاص الفعّال للمواد الغذائية الرئيسية.
72. موازن السكر في الدم ومانع السكري – يمكن لزيت جوز الهند أن يساعد في موازنة مستويات السكر في الدم وقد ثبت طبيًا أنه يحسن مرض السكري. يمكن أن يساعد زيت جوز الهند في موازنة مستويات السكر في الدم من خلال تشجيع إفراز الأنسولين بكفاءة من البنكرياس. في دراسة أجريت عام 2009، وجد الباحثون أن الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة “قد تكون مفيدة للوقاية من السمنة ومقاومة الأنسولين”.
73. علاج الصدفية والأكزيما – يمكن استخدام زيت جوز الهند ككريم لعلاج البشرة الجافة والمتقشرة بشكل طبيعي للذين يعانون من الأكزيما والصدفية. امزجي زيت جوز الهند وزبدة الشيا وزيت إبرة الراعي للحصول على أفضل الفوائد.
74. موازنة مستويات الكوليسترول – ثبت أن الدهون الصحية في زيت جوز الهند تزيد من نسبة الكوليسترول الحميد وتقلل من نسبة الكوليسترول الضار، وبالتالي تدعم صحة القلب. وفقًا لدراسة أجريت عام 2015 والتي درست مرضى الشريان التاجي، ساعد استهلاك زيت جوز الهند على زيادة نسبة الكوليسترول الحميد وكذلك تقليل محيط الخصر.
75. تخفيف الإمساك – أقسم الكثيرون بفعالية زيت جوز الهند في الإراحة من الإمساك المزمن وتخفيف الإنتفاخ. جربي تناول ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند في الصباح أو قبل النوم من أجل منع الإمساك. يخترق الزيت المسار الهضمي ويحافظ على سير الأمور بسلاسة عن طريق القضاء على البكتيريا الضارة والسماح لنبيت الأمعاء باستعادة توازنه.
76. مكافحة أمراض القلب – بعد عقود من تشويه زيت جوز الهند بسبب محتواه من الدهون المشبعة، أثبت بحث جديد الآن أن الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة وزيت جوز الهند مفيدان لصحة القلب ويساعدان على خفض ضغط الدم المرتفع.
77. مساعدة الحيوانات الأليفة المريضة – تمامًا مثل القائمين على رعايتهم من البشر، يمكن للكلاب والقطط الاستفادة من إضافة زيت جوز الهند إلى نظامهم الغذائي. ويمكن للحيوانات الأليفة التي تعاني من اضطراب الجهاز الهضمي الاستفادة من ملعقة صغيرة أو اثنتيْن من زيت جوز الهند مخلوطة في طعامهم. كما يمكن تهدئة الحساسية الجلدية والتهيج والجروح، بينما يتم تسريع الشفاء من خلال التطبيق الموضعي للزيت. على عكس المراهم الأخرى، نظرًا لأن زيت جوز الهند صالح للأكل، فلا يوجد خطر على الصحة إذا قاموا بلعقه من على فرائهم.
المحتوى الغذائي لزيت جوز الهند
لا يحتوي زيت جوز الهند، مثل الزيوت النباتية الأخرى، على الكوليسترول. الغالبية العظمى (أكثر من 85 %) من الدهون في زيت جوز الهند هي دهون مفيدة، وتُسمى الدهون الثلاثية متوسطة السلسلة. هذه الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة الموجودة في جوز الهند لها فوائد صحية هائلة؛ فمن السهل على الجسم حرقها كوقود للتزود بالطاقة (كما أنها واردة في النظام الغذائي الكيتوني الشهير) ولها خصائص مضادة للميكروبات، بالإضافة إلى سمات مهمة أخرى.
يحتوي زيت جوز الهند على ثلاثة أحماض دهنية فريدة مسؤولة عن فوائده الصحية المختلفة وهم: حمض اللوريك، وحمض الكابريك، وحمض الكابريليك. هذه هي بعض من أندر المواد الموجودة في الطبيعة وهي السبب في أن هذا الزيت مفيد جدًا.
يتمتع حمض اللوريك ببنية خاصة تسمح للجسم بامتصاصه بسهولة. بمجرد امتصاصه، يتحول إلى مونولورين، الموجود في حليب الأم، وحليب جوز الهند وزيت جوز الهند. وهو معروف بخصائصه المضادة للفيروسات والميكروبات والبكتيريا.
بالإضافة إلى ذلك، يحتوي زيت جوز الهند على حمض اللينوليك وحمض الأوليك وحمض الفينولك وحمض الميريستيك وفيتامين E وفيتامين K والحديد.
زيت جوز الهند الخام العضوي مقابل زيت جوز الهند المكرر
لجني الفوائد العديدة لزيت جوز الهند، من الضروري اختيار زيت جوز الهند العضوي غير المكرر، ويفضل أن يتم إنتاجه من خلال عملية “الطحن الرطب”. يتم استخراج زيت جوز الهند العضوي غير المكرر من لحم جوز الهند الطازج بدلاً من جوز الهند المجفف. ثم يتم فصل الزيت عن الماء، عن طريق الطرد المركزي، والتخمير، والغليان أو التبريد. التخمير هو الطريقة المفضلة لضمان احتفاظ زيت جوز الهند بفوائده الصحية الكامنة.
على عكس زيت الزيتون، فإن زيت جوز الهند مستقر حرارياً، ولا تضيع مضادات الأكسدة خلال عملية التسخين. أظهرت الدراسات العلمية المتعددة التي أجريت في سريلانكا وماليزيا وبلدان أخرى حيث موطن جوز الهند أن طريقة التخمير بالطحن الرطب التي يتبعها “زيت جوز الهند الخام المستخرج الساخن” تنتج أعلى مستوى من مضادات الأكسدة وتخفض الكوليسترول السيئ، بينما ترفع الكولسترول الجيد.
في حين أن عملية الحرارة قد تبدو غير بديهية بناءً على ما نعرفه عن التسخين وتدمير العناصر الغذائية، فإن زيت جوز الهند يتفاعل بشكل مختلف مع الحرارة عن الأطعمة الأخرى. على سبيل المثال، الحالة مع الزيوت الضارة المعدلة وراثيًا عادةً ما تكون عكس ذلك؛ حيث يتم تسخينها إلى درجة التأكسد وتصبح سامة.
لدى زيت جوز الهند المكرر نقطة دخانية أعلى ويخلو من نكهة جوز الهند. يتم إنتاج زيوت جوز الهند هذه بكميات كبيرة، عادةً من خلال عملية تقطير كيميائي تبدأ بجوز الهند المجفف غير الطازج. ويتم تبييض جوز الهند وإزالة رائحته الكريهة لجعله “مستساغًا أكثر” للمستهلك الأمريكي.
بعض هذه الزيوت المكررة من جوز الهند تكون مهدرجة، مما يحول هذا الزيت الطبيعي الصحي إلى دهون اصطناعية غير مشبعة. لهذا السبب، تجنبي زيوت جوز الهند المكررة بقدر ما تستطيعين – وبدلاً من ذلك، اختاري زيت جوز الهند العضوي غير المكرر.